زلزال لشبونة

Sponsored Links

زلزال لشبونة عام 1755 ويسمى أيضا زلزال لشبونة الكبير وقع في 1 نوفمبر 1755، يوم عطلة عيد جميع القديسين، في 9:40 صباحاً. وهو من أكثر الزلازل فتكا وتدميرا في التاريخ. قتل بين 60،000 و 100،000 إنسان (رغم أن العدد الدقيق غير مؤكد). الزلزال أعقبه تسونامي وحرائق، مما أدى إلى تدمير شبه كامل لمدينة لشبونة. أدى كذلك لزيادة التوترات السياسية في البرتغال وتخريب قوي لأطماع البرتغال الاستعمارية في القرن الثامن عشر.
ناقش فلاسفة عصر التنوير الأوروبي هذا الزلزال على نطاق واسع وألهم تطورات رئيسية في الفلسفة الدينية. وباعتباره أول زلزال تدرس آثاره علميا على منطقة شاسعة فقد كان فاتحة علم الزلازل الحديث. يقدر الجيولوجيون اليوم زلزال لشبونة قريبا من 9 درجات على مقياس ريختر مع وجود بؤرة في المحيط الأطلسي حوالي 200 كيلومترا (120 مي) بين الغرب والجنوب الغربي من كيب سانت فنسنت.


Sponsored Links

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

hqdefault (1)

مسلسل الوصية بطولة اكرم حسني

Sponsored Links مسلسل الوصية | Episode 04 المسلسل بطولة اكرم حسني واحمد امين تدور أحداث ...